تسويق

جميرا تكشف عن هوية جديدة لعلامتها التجارية ضمن رحلة توسعها المستقبلية

كشفت جميرا عن الهوية الجديدة لعلامتها التجارية والتي تشكل مُنعطفاً مهماً في مسيرة نمو العلامة واستراتيجيتها لمضاعفة حجم محفظتها التجارية بحلول عام 2030. وتشكل الهوية البصرية الجديدة الخطوة الأولى في رحلة العلامة التوسعية والتي تهدف إلى توفير مفهوم جديد من الرفاهية أمام عشاق السفر. وتؤكد هذه الخطوة على مكانة جميرا كعلامة رائدة في القطاع وقدرتها على ابتكار تجارب وتوجهات متجددة بفضل إرثها القوي وتميزها بكرم الضيافة.

وكجزء من تركيز العلامة على النمو المتسارع في هذه المرحلة من مسيرتها، كشفت جميرا مؤخراً عن عدد من الفنادق والمنتجعات الجديدة مثل جميرا البحر الأحمر في المملكة العربية السعودية، وجميرا مرسى العرب في دولة الإمارات، وجميرا لو ريتشموند جنيف في سويسرا. كما تُركز الرؤية الجديدة والاستراتيجية الاستثمارية لجميرا على فنادق تقدم أسلوب حياة أنيق ولا يتجاوز عدد غرفها 150 غرفة، مع تركيز خاص على الأجنحة والفلل والمساكن الفاخرة. والتزاماً بهذه الرؤية، تستهدف علامة الضيافة الفاخرة أصحاب الفنادق والجهات المشغلة في المدن الرئيسية ووجهات السفر المفضلة في كل من أوروبا والأمريكيتين وأفريقيا وآسيا.

وتعليقاً على إطلاق الهوية الجديدة، قال توماس ماير، الرئيس التنفيذي للعمليات والرئيس التنفيذي بالإنابة لجميرا: “افتتحت جميرا فندق جميرا برج العرب الشهير قبل 25 عاماً بهدف تعزيز مفهوم الضيافة الفاخرة، ونجحت العلامة خلال مسيرتها الحافلة في بناء محفظة تجارية مميزة عبر ثلاث قارات. ونواصل الالتزام بإرث العلامة وباستراتيجيتها القوية للارتقاء بمستقبلها وتحقيق المرحلة القادمة من النمو المستدام، وليس تحديث الهوية البصرية وتعزيز تجارب الضيوف سوى الخطوة الأولى في رحلة التوسع الإقليمية والعالمية للعلامة بهدف تلبية متطلبات النخبة من عشاق السفر. ونرتكز في تحقيق أهدافنا على إرث عريق وفريق موهوب أثق بقدرته على تأكيد مكانتنا كعلامة رائدة في قطاع الضيافة الفاخرة”.

وللاحتفال بهذه المناسبة، كشف جميرا برج العرب عن الهوية البصرية الجديدة لعلامة جميرا من خلال استخدام شراعه الأيقوني كخلفية لعرض ضوئي مذهل سيتم عرضه على مدى الأسبوع، يروي القصة الملهمة لنشأة العلامة التجارية، ويمهد لبداية مرحلة جديدة في مسيرتها والتزامها بتقديم منظور جديد للرفاهية. وقد ظهر في نهاية العرض شعار جميرا بتصميمه الجديد ورمز الشعلة المعاد تصميمه والذي يمزج بين الخط العربي بإلهام من إرث العلامة العريق وبين لمسات عصرية ترمز إلى طموحات العلامة المستقبلية.

بدوره، قال مايكل جريف، الرئيس التنفيذي لعلامة جميرا التجارية: “تستلهم جميرا هويتها الجديدة من إرثها الغني في عالم الضيافة والمستمد من التقاليد العربية المعروفة بالاحتفاء بالضيوف في أجواء اجتماعية لطيفة يتبادلون فيها الأحاديث والأفكار والخبرات. إن روح الضيافة السخية والدافئة والاهتمام بالمجتمع هي ما يشكل جوهر علامة جميرا. ومع بداية فصل جديد في مسيرتنا، نلتزم بالحفاظ على هذه القيم الأصيلة إلى جانب تعزيز تجارب ضيوفنا ومنحهم لحظات لا تنسى في فنادقنا ومنتجعاتنا حول العالم. ونتطلع نحو المزيد من فرص التواصل لتأكيد مكانة علامة جميرا بصفتها علامة الضيافة الأكثر تأثيراً حول العالم”.

المصدر: دبي القابضة

مقترحات